أخيراً..”إيلون ماسك” يفصح عن رأيه الحقيقي بشأن البيتكوين والعملات الرقمية

بعد فترة طويلة من الحيرة والإرباك لمجتمع العملات الرقمية بتغريدات من هنا وهناك عن البيتكوين، كشف المدير التنفيذي لـ”تسلا” “إيلون ماسك” أخيراً عن رأيه الحقيقي في هذا النوع من الأصول.

وذكر “ماسك” صراحةً أنه لا يهتم على الإطلاق بالبيتكوين سواء بالاستثمار أو التحركات والأسعار نظراً لاستخداماتها في بعض الأنشطة غير القانونية.

وكان الملياردير الأمريكي قد نشر تغريدة مثيرة للجدل على حسابه بموقع “تويتر في العاشر من يناير/كانون الثاني الجاري قائلأً إن “البيتكوين ليست أصلاً استثمارياً مفضلاً بالنسبة له”.

وخالفت هذه التغريدة ما صرح به المدير التنفيذي لشركة “تسلا” الأمريكية في أبريل/نيسان عام 2019 بأن العملة الرقمية “بيتكوين” تعد بمثابة ملاذ آمن، لكنه تراجع عن ذلك واصفاً هذا القول بالمزحة.

ومن الجدير بالذكر أن “ماسك” أسس عام 1999 شركة تحت اسم “إكس دوت كوم” وكانت عبارة عن بنك إلكتروني اندمج في وقت لاحق مع شركة “باي بال”.

وذكر “ماسك” بأن النقد في شكله الحالي يقل استخدامه يوماً بعد يوم، لكن أي بديل عنه سيكون قابلاً للاستخدام لأغراض قانونية وغير قانونية.

مشاركة هذه الصفحة