السلطات المالية في مالطا تحذر من شركات غير مرخصة في مجال العملات الرقمية

السلطات المالية في مالطا تحذر من شركات غير مرخصة في مجال العملات الرقمية

أطلقت السلطات المالية في مالطا تحذيرات من وجود شركات تعمل في السوق المحلي بمجال العملات الرقمية دون الحصول على التراخيص اللازمة.

وأصدرت السلطات التنظيمية المالية تحذيراً خاصاً بشركتين غير مرخصتين في إطار جهودها للتصدي للمخالفات والجرائم المالية والتي تستغل فيها الأصول الرقمية.

تحذيرات من شركتي العملات الرقمية (COINMALEX) و(Crypto Foxtrades)

أطلقت سلطات الخدمات المالية في مالطا تحذيرات من شركتي العملات الرقمية (COINMALEX) و(Crypto Foxtrades) حيث تزعمان أنهما مرخصتين على غير الحقيقة.

ونفت السلطات المالية في مالطا منح أي تراخيص عمل لشركتي العملات الرقمية المذكورتين كما أنهما لم تتقدما حتى بطلب للتسجيل.

وكانت (COINMALEX) قد زعمت أنها تمتلك وثائق تثبت تسجيل أنشطتها لدى السلطات المحلية في مالطا، لكن الجهات التنظيمية في الدولة الأوروبية نفت ذلك بشكل قطعي مشيرة إلى أنها تمتلك وثائق زائفة.

وأكدت السلطات المالية الحكومية بأن الوثائق التي تظهرها الشركتين يظهر عليهما شعار الملكية البريطانية، لكن مالطا حصلت على استقلالها عن التاج البريطاني عام 1964.

أما (Crypto Foxtrades)، فقد ادعت أن لديها علاقات وثيقة بالسلطات المالية في مالطا والتي تقول إنها سجلت أنشطتها ومنحتها التراخيص اللازمة كما نظمت أعمالها بموجب القوانين الاستثمارية والخدمات المالية المعمول بها.

وردت السلطات الحكومية في مالطا بأن لديها بالفعل قوانين تنظيمية حقيقية كما ذكرت (Crypto Foxtrades)، لكنها لم تمنح أي تراخيص لهذه الشركة.

وترى السلطات التنظيمية أن المواطنين والمستثمرين في مالطا وخارجها عليهم الحذر من التعامل مع هاتين الشركتين لعملهما بشكل غير قانوني، وطالبت مسؤولي الشركتين بالتقدم للحصول على التراخيص اللازمة، وإلا سيتعرضون للمساءلة القانونية.

ورفضت الشركتان التعليق على بيانات السلطات التنظيمية في مالطا والتي أخذت على عاتقها منذ عام 2018 إطلاق تحذيرات بشأن شركات مختلفة تعمل في صناعة العملات الرقمية.

وتجدر الإشارة إلى أن حكومة مالطا أكدت منذ فترة أنها ستصبح جزيرة تدار بتكنولوجيا بلوك تشين، لكنها في نفس الوقت، ستواصل التضييق على شركات ومنصات تداول العملات الرقمية.

وأصدرت السلطات المالية في مالطا بياناً في فبراير/شباط بحظر نشاط منصة التداول الشهيرة في مجتمع العملات الرقمية (بينانس).

مشاركة هذه الصفحة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن