الحكومة اليابانية تعتزم تطوير عملة رقمية سيادية ومنافسة الصين

بعد إعلان “فيسبوك” عن خطتها لطرح عملة رقمية خاصة تحت اسم “ليبرا”، بدأت الصين تكثيف الجهود في مشروعها لتطوير عملة رقمية سيادية تحت اسم “منظومة الدفع الإلكترونية بالعملات الرقمية”، وخلال خريف العام الماضي، أكدت بكين على أن عملتها الرقمية ستصدر في المستقبل القريب.

وتعمل العديد من الولايات والمقاطعات في الصين على فكرة إطلاق عملتها الرقمية الخاصة، وتقترب الحكومة المركزية بالفعل من إطلاق نسخة رقمية من العملة المحلية (اليوان).

والآن، كشفت وكالة “رويترز” عن أن الحكومة اليابانية هي الأخرى تمضي قدماً في نفس الاتجاه حيث قيل إن المشرعين من الحزب الحاكم والحكومة في طوكيو يستعدون لتقديم مقترح يتيح للدولة الآسيوية إطلاق عملتها الرقمية السيادية بحيث تكون نسخة رقمية من الين.

وحصلت “رويترز” على هذه المعلومات عن طريق نائب رئيس البرلمان الياباني للشؤون الخارجية “نوريهيرو ناكاياما”.

وكخطوة أولى، ستبحث الحكومة اليابانية بوكالاتها المعنية فكرة إصدار الين الرقمي بينما تتجه الصين نحو إصدار اليوان الرقمي.

مشاركة هذه الصفحة
محمد إبراهيم 401 Articles
محمد إيراهيم كاتب محترف يمتلك خبرة تناهز عشر سنوات من العمل في الصحافة والترجمة وتحرير الأخبار والمقالات والتقارير الاقتصادية. تخرج من قسم الترجمة الإنجليزية من إحدى الجامعات المرموقة. انضم مؤخراً لأسرة كريبتوليديان لمشاركة خبراته في الكتابة عن العملات الرقمية وتكنولوجيا بلوك تشين.