النود أو العقدة

من المصطلحات التي لا غنى للمهتمين بمجال العملات الرقمية عن معرفتها، النود أو العُقدة، فهي من أساسيات عملية تعدين تلك العملات.

والعُقدة أو النود هي نقطة اتصال أو تقاطع لمجموعة من البيانات يتم إرسالها إلى مجموعة من العُقد التي تعمل بشكل لا مركزي.

وبناءً عليه فإن هذه النقاط أو الخوادم تقوم بوظيفة القائد لكل المعاملات أو البيانات المرسلة من أي نقطة إلى أي نقطة أخرى.

وبالتالي، فالعقدة أو النود هي ببساطة نقطة تتجمع بها البيانات ثم يتم إرسالها إلى ثمانية عُقد أو روابط افتراضية أخرى.

لتقوم هذه الروابط بدروها باختبار صحة المعاملات أو البيانات المرسلة إليها.

ثم تقوم كل عُقدة من تلك العُقد بإرسال تلك المعاملات إلى عدد من الُعقد الأخرى وهكذا، حتى يتم تسجيل تلك البيانات على جميع العُقد والبلوكات التي تتكون منها شبكة البلوك تشين.

صورة توضح طريقة عمل العقد في شبكة البلوك تشين

ثلاث نقاط مهمة

في الجملة السابقة ذكرنا عدة أمور ولكن بينها ثلاث نقاط نريد أن ننوه عليها:

الأولى أن كل عُقدة تقوم بإرسال البيانات إلى ثماني عُقد، وربما يتساءل البعض لماذا ثمانية؟

والإجابة أن هذا هو الأعم لأن هذا العدد هو مقدار الروابط التي يمكن أن ترتبط بها العُقدة دون أن يقوم النظام بإجراء تغيير أو تعديل عليها.

الثانية هل هذا هو الشكل الذي تعمل به شبكة البلوك تشين؟

والإجابة لا، حيث إن هذا الشكل هو إفتراضي، ولكن الشكل الذي يعمل به نظام البلوك تشين تم تصميمه ليظل له خصوصية غير معلومة لأحد.

ولكن شركات مراقبة الشبكة تضع افتراضات لطريقة عملها وحسب.

الثالثة وهي هل تظل كل عُقدة مرتبطة بالعقد الثمانية دائماً؟

والإجابة لا، بل بإمكان هذه العُقد أن تُغير أقرانها بشكل روتيني، وبالتالي هنا تكمن صعوبة تتبع حركة تلك النقاط.

وذلك وفقاً لتقرير تفصيلي عن هذا الأمر على موقع “hackernoon

هذه الصورة توضح كيفية عملية الربط بين العُقد وكيف أنها ليست ثابتة

وظيفة النود أو العقدة

تكمن الوظيفة الرئيسية للعقدة أو النود في أنها تقوم بالتحقق من صحة المعاملة التي تتم على الشبكة بحيث تكون هذه المعاملة مطابقة للقواعد الموجودة.

فماذا لو كانت المعاملة غير مطابقة؟

في حالة عدم مطابقة معاملة قام بها أحد الأفراد للقواعد، فإن العُقد الثمانية التي قمنا بذكرها تمنعها من الوصول إلى الشبكة.

وبالتالي، الشبكة محمية طوال الوقت.

وفي هذه الحال ستقوم العقد برفض المعاملة، وفي حالة تكرار الخطأ سيتم استبعاد العقدة أو النود الجديدة.

وهذه النود أو العقدة تعمل بشكل مستمر ولمدة أربع وعشرين ساعة 365 يوماً .

وفي الشبكة الأم يوجد آلاف العقد أو النود المتصلة ببعضها البعض بشكل دائم، وهي في الوقت نفسه مراقب لغيرها من العقد، هي تعمل بطريقة الند للند.

ولكن ماذا لو حدثت مشكلة أو حدث انقسام أو انفصال في هذه الشبكة؟

والإجابة هنا تدخل الشوكة أو التفريعة التي قمنا بتفصيل طريقة عملها في إحدى حلقات سلسلة كريبتو في كبسولة.

أنواع العقد أو النود

يوجد 10783 عقدة عامة تعمل على شبكة البلوك تشين وحتى كتابة هذا التقرير، ولكن هناك عدة أنواع من العقد، ومنها:

السوبر نود، وهى مجموعة من العُقد مترابطة ومتكاملة بشكل جيد، وهي تساعد باقي العُقد على العمل بشكل أفضل وأسرع.

وهذه العُقد تكون لها ميزة نسبية عن غيرها حتى في المكافآت، فيكون من يديرونها أكثر تميزاً عن غيرهم.

وهي تُسمى أيضاً بالعُقد الفائقة أو عُقدة الاستماع.

وهناك أيضاً النود الكاملة، وعادة ما تكون خاصة بالمُعدِّنين الفرديين الذين يستخدمون شبكة بلوك تشين منفصلة عن الشبكة العامة.

وهؤلاء يتم جمع عدد منهم وإدخالهم في عُقدة واحدة، يمكنهم من خلالها تبادل البيانات.

وهذه العُقدة تقوم فيما بعد بترحيل المعاملات والكتل الجديدة إلى شبكة البلوك تشين.

من الحلقات السابقة في السلسلة: العملات الرقميةالعملات المشفرةالعملات الإلكترونية

مشاركة هذه الصفحة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن