اليابان تأمر بمصادرة عملة مشفرة لأول مرة

محكمة طوكيو في اليابان
محكمة طوكيو في اليابان

أصدرت محكمة في اليابان الأسبوع الماضي حكما بأول مصادرة لعملة مشفرة. إذ قامت بمصادرة ٤٦ ألف دولار من البيتكوين كانت تتعلق بعملية اختراق تعرضت له بورصة كوين تشك في عام ٢٠١٨.

وكانت شرطة طوكيو قد ألقت القبض على رجلين في مارس الماضي على صلة بعملية اختراق بورصة كوين تشك. وذكرت وسائل إعلام يابانية أن أحدهما طبيب من هوكايدو والآخر هو مسؤول تنفيذي من محافظة أوساكا.

وتم اتهامهم بشراء عملة مشفرة مسروقة على شكل (NEM XEM) عبر الويب. وبحسب البيانات المنشورة، فإن كلا الرجلين كانا على علم بالوضع غير المشروع للعملة، والذي ينتهك قوانين الجريمة المنظمة في اليابان.

وأعلنت بورصة كوين تشك في يناير أن أكثر من 500 مليون دولار من عملتها المشفرة NEM قد سرقت من محافظها.

كشفت البيانات المعلنة أنه تم تبادل جميع NEM المسروقة مقابل Bitcoin أو Lightcoin، ثم تم توزيعها على أكثر من ١٣ آلف حساب من العملات المشفرة.

وجاء في التحقيقات أن بعض الأوراق النقدية غير المادية التي حصل عليها المشتبه بهم الموقوفون تم تحويلها إلى بورصة عملات رقمية على الإنترنت.

وعلى الرغم من أنه تم القبض على المشتبه بهم في القضية، إلا إنه تم الكشف لاحقا عن إصابة أجهزة الكمبيوتر الشخصية لموظفي كوين تشك بفيروس مرتبط بقراصنة روس.

وتعرضت بورصة اليابان لهجوم آخر في يونيو 2020، مما أدي إلى اختراق خدمة تسجيل النطاقات الخاصة بالمنصة، حسبما أعلنت وسائل الإعلام اليابانية.

تم تصميم نيم NEM لتكون تقنية قابلة للتخصيص تعتمد على “البلوكشين Blockchain” تستخدم لأغراض تجارية. تمتلك NEM عملة معماه خاصة بها، تسمى. XEM وهي تدعم حاليًا محفظة واحدة تسمى محفظة.Nano

0 0 vote
Article Rating
مشاركة هذه الصفحة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments