لماذا قد تكون إثريوم عملة العام ؟

لماذا قد تكون إثريوم عملة العام ؟

تكافح عملة إثريوم Ethereum الرقمية (ETH) حالياً للارتداد إلى أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر عند 281 دولارًا في فبراير 2020. ومع ذلك، يأمل الخبراء أن تكون عملة إثريوم الرقمية هي عملة العام قبل جميع الأصول الشعبية الأخرى.

لم تكن عملة إثريوم الرقمية (ETH) هي نفسها مرة أخرى بعد الارتفاع السريع في السوق خلال عام 2018. لبعض الأسباب، كانت استجابتها لتغير الأسعار أبطأ قليلاً منذ تلك الفترة المثيرة للإعجاب، وفشلت في التحرك بهامش كبير عندما زادت البيتكوين (BTC) بأكثر من 50 بالمائة.

على الرغم من كل هذه السلبيات ، تحظى إثريوم بشعبية كبيرة بين مواقع التنبؤ بالعملات الرقمية المختلفة.

1449 دولار سعراً متوقعاً للإثريوم بنهاية العام

وفقاً لكوين سويتش (CoinSwitch)، من المُحتمل أن تُنهي عملة إثريوم الرقمية (ETH) العام الجاري بسعر تداول يبلغ 1449 دولارًا. هذا كثير جدًا عندما يتم النظر في سعره الحالي ومعدل تغير السعر. ومع ذلك ، كل شيء ممكن في عالم العملات الرقمية.

أظهر بوبي أولري، وهو خبير في العملات الرقمية، إيمانًا قويًا بتقنية إثريوم، وشرح لماذا يمكن أن تكون عملتها الرقمية هي عملة العام الجاري. ففي تقديره، ستأخذ القيمة السوقية للعملات الرقمية خطوة مهمة للوصول إلى أكثر من 1 تريليون دولار في عام 2020.

المساهمون الرئيسيون في القيمة السوقية لسوق العملات الرقمية هما بيتكوين وإثريوم، ويشكلون معاً ما يصل إلى 25 بالمائة من إجمالي القيمة السوقية. وهذا يعني أن إثريوم (Ethereum) سوف تتداول حول مستويات 11375 دولارًا بحلول نهاية هذا العام.

يبدو أن الوباء العالمي، الفيروس التاجي كورونا المستجد (كوفيد 19)، قد ضرب سوق العملات الرقمية بشدة، لكن إثريوم لا تزال تحقق تقدمًا لا يصدق، كما يعتقد أولري.

نمو مُستخدمي تطبيقات إثريوم 75 بالمائة في 2019

يؤثر معدل الاعتماد على سعر العملة الرقمية على المدى الطويل. وفي الواقع، سجلت تطبيقات إثريوم اللامركزية (dApps) نحو 1.4 مليون مستخدم نشط في عام 2019، وذلك أفضل من عام 2018 الذي سجلت حوالي 800 ألف مُستخدم، بزيادة 600 ألف مُستخدم أو ما يُعادل نمواً بنسبة 75 بالمائة.

أيضاً، مشروع إثريوم 2.0 (ETH 2.0) هو أحد العوامل الأخرى التي يمكن أن يكون لها مفعول السحر في تنشيط عملة إثريوم الرقمية. وسيكون للمشروع المتوقع إطلاقه هذا العام تأثير مُثير للإعجاب على السعر حيث يسعى الفريق للانتقال من إثبات العمل إلى إثبات الحصة.

بالإضافة إلى ذلك، سيُطلب من أدوات التحقق من الكتلة مشاركة 32 ETH في محاولة للتوقيع على الشبكة بدلاً من الحفاظ على منصات التعدين. ومن المحتمل أن يتسبب هذا في ارتفاع كبير في الطلب ودفع سعر العملة للصعود اللافت في النهاية.

ومن الممكن أيضًا أن يحتفظ المستثمرون وعمال مناجم تعدين العملة، الذين يسعون إلى الاستفادة من حصة ما بين 5 بالمائة و 18 بالمائة من أصولهم حتى إطلاق (ETH 2.0)، وسيكون سلوك المستثمرين مكسبًا هائلاً في أداء السوق لعملة إثريوم الرقمية.

بالإضافة إلى اعتماد المشروع، جمعت إثريوم (Ethereum) زخمًا كافيًا على مدار العام استعدادًا لتقديم نتيجة إيجابية في نهايته.

حتى وقت كتابة الخبر، اليوم الاثنين، تراجع سعر العملة الرقمية للإثريوم (ETH) بنسبة 3.41 بالمائة عند سعر 152.43 دولاراً، لتصل قيمتها السوقية إلى 16.82 مليار دولار، وذلك وفقاً لخدمة أسعار العملات الرقمية على موقع “كريبتوليديان”.

0 0 vote
Article Rating
مشاركة هذه الصفحة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
محمد عبدالحميد 307 Articles
كاتب ومحلل مالي، مع خبرة تبلغ 15 عاماً في مجال الكتابة الاقتصادية، منها جزء في الكتابة عن العملات الرقمية، والمشروعات المتعلقة بتقنية البلوك تشين، قام بالانضمام إلى مجتمع كريبتوليديان في أبريل 2020.