في نوفمبر المقبل.. هل تعلن السعودية عن أول حكومة رقمية بالكامل في العالم؟

يُعد الانتقال إلى حكومة رقمية بالكامل هو الحلم الذي تسعى لتحقيقه كل دول العالم، المتقدمة منها والناشئة، ففي عالم الرقمية لم يعد للدول التي لا تعتمد التكنولوجيا في حلولها مكان. ومن المتوقع أن تعلن الحكومة السعودية عن أول حكومة رقمية بالكامل على مستوى العالم في نوفمبر المقبل، وذلك بعد ما بذلته من جهود خاصة خلال العامين الماضيين.

الحكومة السعودية بذلت جهوداً لا ينكرها أحد بالعامين الماضيين على الأخص في التعامل بتكنولوجيا البلوك تشين، والتي تُعد هي أحدث أساليب التكنولوجيا الرقمية بالعالم.

وحققت المملكة مراكز متقدمة، بل كانت في بعض الأوقات الأولى في استخدام تلك التكنولوجيا ببعض المجالات الحياتية والحيوية، ولكن لماذا نوفمبر المقبل؟

حدث تاريخي

ينظر العالم كله وبعين مترقبة إلى ما ستقدمه المملكة له في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، حيث ستقوم الرياض باستضافة قمة العشرين، وذلك للمرة الأولي في العالم العربي، وهو ما يؤكد على مكانة المملكة والجهود المبذولة من الحكومة لتعظيم تلك المكانة.

في 21 و22 نوفمبر/ تشرين الثاني سيجتمع قادة ووزراء ماليات وخارجيات أكبر 19 دولة بالإضافة للاتحاد الأوروبي في الرياض لمناقشة قضايا العالم كله وعلى رأسها الاقتصادية منها.

في قمة العشرين المقبلة تضمن جدول الأعمال 6 بنود خاصة بعملية الرقمنة وما يتصل بها من تقنيات مصاحبة وذلك من أصل 14 بندا من المقرر أن يتم التركيز عليها. وهو ما يشير إلى المكانة التي يوليها القادة القادرون على إحداث تغيير بالعالم لهذا الجانب الحيوي في حياتنا والذي قد يُحدث تغييراً في حياتنا اليومية الفترة المقبلة كما أسلفنا.

الأحداث التمهيدية

من الأحداث التمهيدية لمجموعة العشرين، هناك ما يزيد عن 120 فعالية (مؤتمر أو ندوة أو مجموعة عمل) خلال العام الحالي منها ما هو خارج المملكة ومنها ما هو داخلها، وسيكون معظم ما يعقد بالمملكة في العاصمة الرياض، وهذه الفعاليات ينظمها 8 مجموعات.

من ضمن هذه المجموعات الثمانية مجموعة العلوم والتي تقودها جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية.

كل هذا يشير إلى حقيقة واحدة وهي مدى سعى المملكة لتكون بالصدارة في الجانب التقني بعامة والرقمي بشكل خاص وكمستخدم للتكنولوجيا العالمية الحديثة “البلوك تشين” بوجه أخص، ولكن ماذا قبل؟…

خطوات سابقة

إن افتراض إمكانية إعلان المملكة عن حكومة رقمية بالكامل ليس أبداً من باب التفاؤل الزائد أو أحلام اليقظة، ولكن هي إثبات سبقه برهان لمعطيات.

ففي الفترة الماضية اعتمدت المملكة تكنولوجيا البلوك تشين بالعديد من المجالات، وسبقها وتزامن معها استخدامات تكنولوجيات مساعدة مثل الذكاء الاصطناعي، وإنترنت الأشياء والأمن السيبراني، وكلها تصب في بوتقة الرقمنة.

الحكومة السعودية تعلن عن أول حكومة رقمية بالكامل في نوفمبر المقبل

جاءت السعودية بالمركز الأول عربياً والـ13 عالمياً، من حيث الأكثر التزاماً بالأمن السيبراني في عدد من المجالات المختلفة؛ وفقاً لتصنيف مجموعة أكسفورد الدولية للأعمال.

الأولى في التجارة العالمية

كانت السعودية هي أول دول منطقة الشرق الأوسط استخداماً لتكنولوجيا البلوك تشين في مجال التجارة العالمية، خارج نطاق البنوك، وتسعى الحكومة لبناء منصة لوجستية متكاملة في قطاع النقل وتقديم الخدمات المساندة.

وكانت هيئة الجمارك السعودية قد قامت بإطلاق أول شحنة من ميناء الملك عبد العزيز بالدمام إلى ميناء روتردام بهولندا في 12 مايو 2019 بنظام البلوك تشين.

وإذا علمنا أن نحو 13% من حركة التجارة العالمية تمر بسواحل المملكة فإن هذا يوضح سبب اهتمام الحكومة بها، وكيف يمكن أن يدر عليها فوائد جمة، خاصة مع ما تتمتع به المملكة من موقع حيوي يربط بين قارات آسيا وأوروبا وأفريقيا.

كذلك كان بنك إتش إس بي سي في البحرين قد أعلن عن توقيع اتفاقية مع البنك السعودي البريطاني “ساب”، لتنفيذ صفقة لصالح شركة ألومنيوم التيسير السعودية “تالكو” بنظام تكنولوجيا البلوك تشين.

في المجال المالي

قامت مؤسسة النقد العربي السعودي بتوقيع اتفاقية مع شركة ريبل الأمريكية لاستخدام برنامج (XCurrent) وذلك لاستخدامه في التحويلات الخارجية بين البنوك باستخدام تكنولوجيا البلوك تشين، وذلك لتخفيض تكلفة الأموال المحولة بنسبة 10%، وهو ما أشارت وكالة موديز للتصنيفات الائتمانية حينها أنه سوف يوفر ما بين 200 إلى 400 مليون دولار سنوياً للبنوك السعودية.

في مجال النفط

كانت شركة أرامكو السعودية لمشاريع الطاقة قد أعلنت مؤخراً عن شرائها أسهماً جديدة بقيمة خمسة ملايين دولار في منصة فاكت القائمة على تكنولوجيا البلوك تشين، وذلك لتنضم أرامكو إلى قاعدة مساهمي فاكت البالغ عددهم 12 مستثمراً، جميعهم من بين أكبر اللاعبين في مجال تجارة الطاقة والسلع على مستوى العالم.

في مجال الطاقة الشمسية

أعلنت شركة أكوا باور السعودية اعتمادها لعملة “سولار كوين” لتتيح لمنتجي الطاقة الشمسية الحصول على ما مقداره “سولار كوين” واحد مقابل كل ميجا وات يقومون بإنتاجه من الطاقة الشمسية.

بمجال الاتصالات

أعلنت شركة الاتصالات السعودية “STC عن توقيعها مذكرة مع شركة كونسينسس العالمية “CONSENSYS”  لاستخدام تكنولوجيا البلوك تشين عبر منصة الحوسبة السحابية التابعة لـ STC  وذلك بهدف إتاحة استخدام هذه التكنولوجيا من قِبَل الهيئات والشركات الحكومية.

وSTC هي صاحبة أغلى علامة تجارية بالشرق الأوسط، ومن أفضل 50 شركة رقمية بالعالم، والأولى فى الشرق الأوسط، وذلك وفقا لتقييم مؤسسة براند فاينانس عن العام 2019.

بالمجال الخيري

أعلنت الإدارة العامة لتقنية المعلومات بوزارة الداخلية، الشهر الماضي، أنها تعتزم التنسيق مع مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” والبنوك ووزارة العدل، لاستخدام تكنولوجيا البلوك تشين في عمليات السداد من خارج المملكة عن الموقوفين غير السعوديين في قضايا مالية.

حيث تعتزم  الهيئة التنسيق بحيث تذهب تلك الأموال إلى حساب محاكم التنفيذ ومن ثم تتوزع على أصحاب الحق مباشرة.

أخيراً

لن نستطيع جمع جهود الحكومة السعودية في مجال رقمنة حياة المواطنين في تقرير واحد، حيث يحتاج ذلك إلى العديد من التقارير، ولكن أعطينا هنا لمحة عن بعض الاستخدامات لنؤكد على أن إمكانية إعلان المملكة عن حكومة رقمية بالكامل هو أمر وارد وإن كان سيأخذ جهداً ممن لا يألون جهداً لرفعة دولتهم.

0 0 vote
Article Rating
مشاركة هذه الصفحة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments