ما هو مستقبل العملات المشفرة في مصر؟

تعتبر دول شمال أفريقيا ومن ضمنهم مصر من المناطق الأقل جاذبية للعملات المشفرة، على العكس من باقي أقاليم القارة السمراء.
مصر تتحرك نحو التعامل مع العملات المشفرة

تعتبر دول شمال أفريقيا ومن ضمنهم مصر من المناطق الأقل جاذبية للعملات المشفرة، على العكس من باقي أقاليم القارة السمراء.

هناك بعض الدول في شمال القارة، ومن بينها المغرب، لا تزال تحظر التعامل بالعملات المشفرة.

ومع ذلك فإن مصر، الدولة الرائدة في أفريقيا والشرق الأوسط، يمكن أن تلعب دورا محوريا في تلك الرحلة. وهو ما نستعرضه في التقرير التالي الذي يتناول مستقبل العملات المشفرة في مصر.

قانون العملات المشفرة

لفترة طويلة كانت مصر دولة طاردة لفكرة التعامل مع العملات المشفرة داخل حدودها.

ولكن هذا التوجه وصل إلى نهايته في مايو 2019، عندما ألغت الحكومة المصرية الحظر المفروض منذ فترة طويلة على تعاملات العملات المشفرة، وفقا لموقع “كوين ديسك”.

كانت مصر، مثل العديد من الدول الإسلامية، تنظر إلى العملات المشفرة على أنها لا تتماشى مع قواعد الشريعة الإسلامية، المصدر الرئيسي للتشريع في الدولة بحسب الدستور.

ظهر مشروع قانون يطالب أي شخص أو مؤسسة تتعامل مع العملات المشفرة بتسجيل النشاط في البنك المركزي المصري. تحصل تلك الطلبات في نهاية المطاف على رخصة من البنك المركزي لممارسة النشاط بالعملات المشفرة، حسب موقع “كوين تلغراف”.

لا توجد معلومات حتى الآن حول ما إذا كان القانون سيتم تفعيله. ولكن هناك سلسلة من التطورات الخاصة بالعملات المشفرة في القطاع المالي المصري.

في فبراير 2020، البنك الأهلي المصري وقع اتفاقا مع شركة Ripple المتخصصة في المدفوعات عبر بلوك تشين. مما يسمح للشركة بالتعامل مع التحويلات التي تأتي إلى السوق المصرفي من المصريين في الخارج، وفقا لموقع “كوين تلغراف”.

مستقبل العملات المشفرة في مصر

في الوقت الذي تفتح فيه المزيد من الدول حدودها مرحبة بثورة بلوك تشين، واستخدام العملات المشفرة في قطاعاتها، فإن مصر يبدو أنها تمضي قدما على نفس المسار.

يعتقد الكثير من المحللين أن الترحيب الواسع بالعملات المشفرة يمكن أن يخفف من الضغوط الاقتصادية التي يعاني منها النظام المالي المحلي.

نتيجة لجائحة “كورونا”، تراجع قطاع السياحة في مصر بشكل حاد، والذي يمثل أحد أبرز مصادر الدخل القومي للدولة.

ووفقا لموقع “بلوك تشين نيوز”، فإن تقنية بلوك تشين يمكن أن تؤدي إلى تخفيف بعض الآثار السلبية للانكماش الاقتصادي في مصر، كحال العديد من الدول التي اتبعت الشكل المالي الجديد للمعاملات التجارية.

0 0 vote
Article Rating
مشاركة هذه الصفحة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Mohamed Tharwat 62 Articles
صحفي مقيم في القاهرة ومتخصص في الشئون الاقتصادية والأسواق المالية