“العمل عن بُعد” خطة شركات العملات الرقمية لمواجهة انتشار “كورونا”

العمل عن بُعد خطة شركات العملات الرقمية لمواجهة انتشار كورونا

يبدو أن انتشار فيروس كورونا المُستجد دفع العديد من الشركات إلى الاحتراز من خطورة تفشي الفيروس وخاصة بين الموظفين في هذه الشركات.

بدورها بدأت شركات العملات الرقمية في اتخاذ خطوات متسارعة للاحتراز من انتشار الفيروس، حيث وضعت تلك الشركات خطة طوارئ لمواجهة “كورونا”.

وفي ظل تزايد طلب الشركات لموظفيها البقاء في منازلهم كنوع من الاحتياط الآمن لمواجهة انتشار الفيروس، قالت شركات عملات رقمية كبرى مثل Binance وKraken إنها كانت تنفذ خطة منذ سنوات لتطبيق تقنية عمل الموظفين عن بُعد، وهو ما يحدث الآن بالفعل.

وبينما تتدافع الشركات في جميع أنحاء العالم لتطوير بروتوكولات لما يحتمل أن يصبح وباءً على نحو متزايد، ومع تراجع أسواق رأس المال وسط مخاوف المستثمرين العالميين من أن الأسوأ من تفشي فيروس كورونا لم يأت بعد، فإن بورصات العملات الرقمية تقول إن أعمالها تسير بشكل طبيعي.

الحقيقة، إن شركات العملات الرقمية ليسوا في حاجة إلى إغلاق مقارهم لأنهم ليس لديهم مقر.

Binance: “لسنا بحاجة لمقر، وفريقنا يعمل بطريقة لامركزية”

على سبيل المثال، وبحسب سيسيليا زانغ ممثلة شركة Binance، إحدى كبرى الشركات العالمية في مجال العملات الرقمية، فإن الشركة لديها فريق عمل يعمل بطريقة لامركزية، حيث ينتشر أعضاء الفريق في مختلف البلدان والمناطق.

خلال السنوات القليلة الماضية، كانت شركة Binance قد طالبت بتحديد مقر رئيسي لها في جزيرة مالطا، لكن في الأسبوع الماضي نفت هيئة التنظيم في مالطا، والتي تشتهر باحتضان تقنية بلوك تشين وشركات العملات الرقمية، أن يكون لـ Binance مقراً رسمياً للشركة على الجزيرة.

ومع ذلك، فإن الافتقار إلى مقر هو في الحقيقة انتقاص من بند الأصول المملوكة للشركات، كما أنه يمثل موقفاً غامضاً تجاه تلك الشركات في الحالات التي يصعب فيها تفسير أوضاع معينة كما هو الحال في الأوبئة.

وزعمت سيسيليا زانغ أن “التبادل في العملات الرقمية لم يتأثر بتفشي فيروس كورونا”، موضحة بأن موظفي الشركة يعملون عن بُعد وفي مجموعات لامركزية منذ أكثر من عامين.

Kraken: “موظفو الشركة في تزايد، وأعمالنا تتوسع”

من جانبها، ذهبت شركة Kraken لما هو أبعد، حيث قالت الشركة إن “انتشار فيروس كورونا لا يؤثر على توسع الشركة وزيادة الموظفين”.

وقالت الشركة متفاخرةً على حسابها الرسمي في تويتر يوم الخميس الماضي، إن العاملين اللامركزيين في الشركة “يزدادون” رغم المخاوف الدولية المتزايدة من تفشي فيروس كورونا.

وتابعت الشركة بالقول: “لقد تم وضع استراتيجية الانهيار العالمي والبقاء على قيد الحياة في Kraken منذ تأسيسنا في عام 2011 … فريقنا اللامركزي الأول الذي يتجاوز 800 موظف يزدهر الآن … انضم إلينا”.

وقال ماكس كيدون، الرئيس التنفيذي في منصة بيتكوين من نظير إلى نظير (Hodl Hodl)، إنه لا يوجد لديه مكتب رئيسي.

وتابع كيدون بالقول: “نحن لا نعد أنفسنا فعليًا … منذ اليوم الأول، تم توزيعنا بالكامل في أماكن بعيدة ونعمل بطريقة لامركزية”.

0 0 vote
Article Rating
مشاركة هذه الصفحة
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
محمد عبدالحميد 307 Articles
كاتب ومحلل مالي، مع خبرة تبلغ 15 عاماً في مجال الكتابة الاقتصادية، منها جزء في الكتابة عن العملات الرقمية، والمشروعات المتعلقة بتقنية البلوك تشين، قام بالانضمام إلى مجتمع كريبتوليديان في أبريل 2020.