هل تسعى بينانس لاحتكار سوق العملات الرقمية بعد عدد من الاستحواذات النوعية؟

أعلنت منصة بينانس Binance مؤخراً الاستحواذ على موقع كوين ماركت كاب CoinMarketCap الأشهر في سوق العملات الرقمية على مستوى العالم.

جاء ذلك بعد قيامها بالعديد من الاستحواذات النوعية حول العالم، فهل تسعى بينانس لاحتكار سوق العملات الرقمية؟

بينانس والاستحواذ على 9 كيانات في عام واحد

يأتي الاستحواذ على كوين ماركت كاب بعد قيام بينانس بشراء 9 كيانات مختلفة العام الماضي فقط. وإن لم يتم الإعلان عن تفاصيل كل الصفقات.

وكان الرئيس التنفيذي لمنصة بينانس تشانج بينج قد صرح في وقت سابق بأن المنصة تخطط لعمليتي استحواذ كبيرتين في 2020.

وربما تكون عملية الاستحواذ على كوين ماركت كاب إحدى هاتين العمليتين، لكبر حجمها في عالم العملات الرقمية كما سنوضح.

وتخطط المنصة العالمية لضم 180 عملة ورقية بحلول نهاية 2020. وذلك في محاولة لتطبيق شعارها الذي يحمل معنى “تبادل العالم”. وما سبق قد يدعم فكرة الاحتكار بسوق العملات الرقمية.

5 عوامل تجعل صفقة استحواذ بينانس على كوين ماركت كاب رابحة

وفقاً للرئيس التنفيذي لمنصة بينانس فإن الاستحواذ جاء على الموقع لكونه موقعاً جيداً، ويمكن لمنصة بينانس أن تقوم بتطويره.

ولكي يُزيل مخاوف أثارها البعض، وترتبط بتضارب المصالح، أكد أن الموقع سيظل منفصلاً لفترة عن المنصة. وإن كانت المؤشرات الأولية لا تدعم ذلك.

ولكن ما الأسباب الواقعية التي قد تكون الدافع الرئيسي وراء الاستحواذ على الموقع؟

أولاً – اجتذب موقع كوين ماركت كاب في الستة أشهر الماضية فقط 207.2 مليون زائر، وذلك وفقا لموقع LikeWeb.

بينما اجتذبت منصة بينانس 113.8 مليون زائر في الفترة نفسها، وبالتالي فإن كوين ماركت كاب يزيد وبأكثر من 80% عن بينانس.

ثانياً – يتم تداول 5,290 عملة رقمية على موقع كوين ماركت كاب، وهو الأكثر انتشاراً بالعالم منذ تأسيسه في 2013.

ثالثاً – يحتل موقع كوين ماكت كاب المركز 570 من حيث الأكثر زيارة على مستوى العالم خلال آخر 90 يوماً.

بينما يحتل أكبر منافسين له وهما Binance و Coinbase المرتبتين 1,688 و 1,562 على التوالي.

في حين أقرب المواقع شبهاً له من حيث توفير البيانات وهو موقع CoinGecko فيحتل المرتبة 7,350، وذلك وفقا لموقع أليكس.

رابعاً – رأس المال السوقي لموقع كوين ماركت كاب كان قد بلغ 650 مليون دولار في صيف 2019. بينما قيمة الصفقة قد بلغت 400 مليون دولار، وبالتالي فإن الصفقة أكثر من رابحة بالنسبة لمنصة بينانس.

خامساً – عدد الموظفين بالموقع يبلغ فقط 40 موظفاً مع بعض الإداريين، وبالتالي يمكن ضمهم لموظفي بينانس البالغ عددهم 930 شخصاً.

حجم بينانس وكوين ماركت كاب وتلاقي العمالقة في الاستحواذ

إذا كان حجم موقع كوين ماركت كاب هو الأكبر بين المواقع التي توفر بيانات العملات الرقمية في العالم فإن منصة بينانس هي الأكبر كذلك بين منصات تداول العملات الرقمية في العالم.

وبالتالي فإن عملية الاستحواذ تلك يمكن أن نطلق عليها، تلاقي العمالقة.

وفقاً لموقع The block تستحوذ بينانس على 21.7% من حجم المتداولين في سوق العملات الرقمية، لتأتي بالصدارة مقارنة بنظرائها.

يليها كوين بيز بنسبة 20.3%، بينما منصة بيت ميكس التي تحتل المركز الثالث فهي بعيدة في النسبة عند 11.8%.

في حين باقي المنصات بعيدة جداً في النسب، كما يوضحها الرسم البياني التالي.

استحواذات قامت بها منصة بينانس

لم تكن صفقة الاستحواذ على كوين ماركت كاب الأولى بالنسبة لبينانس، فقد قامت بتنفيذ 9 عمليات استحواذ العام الماضي فقط.

هذا فضلاً عن ما قامت به من قبل، وما قد تقوم به خلال العام الجاري. وذلك في حال تحسنت الظروف وتخلص العالم من كورونا والتي قد تقف حجر عثرة في طريق تنفيذ استحواذات ضخمة على غرار ما تم.

في يوليو 2018 قامت بينانس بالاستحواذ على محفظة Trust Wallet، وفقا لموقع بينانس.

وتم تسميتها بعد ذلك بـ Binance Trust Wallet وتدعم محفظة بينانس تراست الإيثريوم وأكثر من 20 ألف عملة مبنية على شبكتها بدعم من عدد من البروتوكولات المنظمة.

وقامت كذلك بإضافة عملة الويكسلر في 31 يوليو 2018.

ثم أعلنت المحفظة في نهاية 2018 دعم حفظ عملة البيتكوين، وذلك بنظام IOS ثم قامت بعد ذلك بتحديثه على نظام الأندرويد.

في سبتمبر 2019 قامت بينانس بالاستحواذ على منصة تداول الأصول الرقمية JEX وتم ضمها تحت اسم Binance JEX.

ويتم في المنصة الجديدة تداول المشتقات المالية، بما فيها العقود الآجلة وعقود الخيارات، وغيرها من المشتقات.

في نوفمبر 2019 أعلنت بينانس عن نيتها الاستحواذ على منصة WazirX عن طريق الاكتتاب في العملة التي يتم تداولها تحت رمز WRX وهو ما تم في 3 فبراير 2020.

و WazirX كانت هي منصة تداول البيتكوين الأكثر شهرة وموثوقية في الهند.

بينما وفي ديسمبر 2019 قامت بينانس بالاستحواذ على داب ريفيو DappReview.

وهي منصة متخصصة في تقديم الخدمات البحثية والإعلانية بالاعتماد على البيانات للتطبيقات اللامركزية Dapps والذي يعتمد بالأساس على شبكة البلوك تشين.

استثمارات متفرقة لبينانس حول العالم بجانب عملية الاستحواذ

قامت منصة بينانس بالاستثمار في عدة منصات وشركات مالية بهدف دعم العملات الرقمية.

ومنها قيامها في منتصف 2019 بالإعلان عن نيتها التوسع بالسوق الأميريكية، حيث كانت تتطلع لإطلاق منصة جديدة بالتعاون مع BAM.

وأعلنت في أغسطس الماضي عن نيتها إقامة شراكة مع حكومات وشركات لتطوير عملات رقمية جديدة تنافس بها مشروع عملة ليبرا الذي تقوده شركة فيسبوك، حيث تخطط لإطلاقة نسخة إقيليمة من ليبرا.

وأعلنت في ديسمبر 2019 استثمار مبلغ من المال لم يتم تحديده بشراء أسهم في منصة FTX المتخصصة في تداول المشتقات.

وفي 31 مارس الماضي أعلنت عن نيتها لإطلاق منصة جديدة لتداول العملات الرقمية في كوريا الجنوبية باسم Binance KR. وسوف يتم دعم البورصة الجديدة عن طريق عملة Binance KRW ورمزها BKRW.

وكان من آخر ما تم الإعلان عنه من تحركات لمنصة بينانس اعتمادها على بينانس كارد كبديل عن الكارت الائتماني للشبكة المدعومة من شركة فيزا.

وذكرت أن بينانس كارد سيكون مدعوماً من أكثر من 46 مليون تاجر في 200 دولة بالعالم.

لماذا يُعد استحواذ بينانس على كوين ماركت كاب صفقة كبيرة؟

باستعراض صفقات الاستحواذ التي تمت خلال عامي 2018 و2019 نجد أن صفقة كوين ماركت كاب كبيرة بالمقارنة.

بشكل عام وحسب موقع The block وحساب TokenData على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، فإن أكبر الصفقات التي تمت خلال العامين الماضيين كانت هي استحواذ Circle على Poloniex وبقيمة 400 مليون دولار.

تلاها الاستحواذ على شركة Bitstamp من قبل شركة الاستثمار NXMH ومقرها بلجيكا مقابل حوالي 400 مليون دولار كذلك.

ثم استحواذ Coinbase على موقع Earn.com مقابل 120 مليون دولار.

واستحواذ Kraken على Crypto Facilities مقابل 100 مليون دولار في عام 2019.

وبالتالي تُعد صفقة الاستحواذ على كوين ماركت كاب ضمن الصفقات الكبيرة.

إلا أنه ومع ما سبق وأن بيَّنا من مميزات تُعد الصفقة رابحة، وفي الوقت ذاته تُعزز من فكرة السعي لاحتكار سوق العملات الرقمية.

مشاركة هذه الصفحة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن
محمد أبو مليح 85 Articles
كاتب اقتصادي ومحرر مالي أول، مع خبرة تبلغ 20 عاماً في مجال الكتابة الاقتصادية المتخصصة، سواءً في الأسواق المالية العربية، أو أسواق العملات الرقمية، وصاحب فكرة كل من باب كريبتو في كبسولة وباب قصة عملة على موقع كريبتوليديان.