مطورو شبكة (تيليجرام) اللامركزية يسعون لإطلاقها رغم حكم قضائي أمريكي

مطورو شبكة (تيليجرام) اللامركزية يسعون لإطلاقها رغم حكم قضائي أمريكي

يسعى مطورو شبكة (تيليجرام) اللامركزية لإطلاق هذه الشبكة الرقمية على الرغم من وجود حكم قضائي أصدرته محكمة فيدرالية في الولايات المتحدة لعرقلتها.

ويدرس مطورو شبكة بلوك تشين اللامركزية التابعة لـ(تيليجرام) إطلاق الشبكة والترويج لها في مجتمع العملات الرقمية والتكنولوجيا المالية رغم الحكم القضائي.

(تيليجرام) تؤكد أن الحكم القضائي الأمريكي لم يفاجئها

قال “فيدور سكوراتوف” المتحدث الرسمي باسم مؤسسة “تي إف سي” (TFC) التي تطور شبكة تيليجرام بلوك تشين اللامركزية إن المطورين لم يفاجئوا بالحكم القضائي الأمريكي الصادر في الآونة الأخيرة.

وأضاف “سكوراتوف” أن مطوري ومسؤولي شبكة (تيليجرام) المعنية بتكنولوجيا بلوك تشين كانوا مستعدين بالفعل لمثل هذا السيناريو وغيره من الإجراءات المضادة التي تتخذها السلطات التنظيمية والقضائية في الولايات المتحدة.

وأكد على امتلاك مطوري شبكة (TON Blockchain) العديد من الخيارات بالفعل لمواجهة الحكم القضائي وقبول التحدي للعمل في السوق الأمريكي.

وأشار إلى أن الخيارات المتاحة شملت إطلاق الشبكة من جانب مؤسسة (TFC)، وأكد أنه لا يوجد أي جهة أو شخص أو كيان يمكنه عرقلتهم أو منعهم من انطلاق الشبكة.

وأوضح بأن شبكة (تيليجرام) عبارة عن تكنولوجيا لا مركزية مفتوحة المصدر ستقدم خدمات تقنية للعملاء في مجتمع العملات الرقمية.

ويظن مسؤولو (تي إف سي) بأن المؤسسة يمكنها التحايل على الجهات التنظيمية مثل هيئة الأوراق المالية والجهات القضائية في الولايات المتحدة عند إطلاق شبكة بلوك تشين.

لكن الخطوة لا تخلو من المخاطر، فمن سيتعامل على شبكة بلوك تشين الخاصة بـ(تيليجرام) ربما يضطر لمواجهة الجهات التنظيمية ومحاولة التوصل إلى تسوية معهم لعدم مصادرة أصوله الرقمية على الشبكة.

وأكد مسؤولو (تيليجرام) أن إصدار الشبكة التكنولوجية سوف يعترف به في مجتمع العملات الرقمية حصراً، كما أن المؤسسة تدرس التفاوض مع مستثمرين بشأن تحويل أصولهم إلى العملة الرقمية (جرام).

وتجدر الإشارة إلى أن نزاعاً نشب بين (تيليجرام) وهيئة الأوراق المالية الأمريكية، واعتبر أحد أشهر النزاعات القانونية في مجتمع العملات الرقمية خلال العام الماضي.

ويرجع أصل هذا النزاع إلى رفض (تيليجرام) اطلاع هيئة الأوراق المالية على السجلات المصرفية الخاصة بها، لكن محكمة فيدرالية أمريكية أتاحت المناورة والتحايل على تسليم هذه السجلات.

مشاركة هذه الصفحة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن