تحليل.. شبح تصحيح 2019 يُحيط بالعملات الرقمية في العام الجاري

تحليل.. شبح تصحيح 2019 يُحيط بالعملات الرقمية في العام الجاري

تتراجع أسواق الأصول الرقمية اليوم بشكل متسارع بعدما فقدت العملات الرقمية جزءاً كبيراً من قيمتها السوقية في الآونة الأخيرة، مما يُعيد للأذهان موجة التصحيح التي حدثت في عام 2019 وأفقدت سوق العملات الرقمية الأرباح التي تحققت آنذاك.

وبحسب تقرير نشر على الموقع الإلكتروني (bitcoinist)، فقدت العملات الرقمية نحو 15 مليار دولار من قيمتها السوقية على مدار الـ 24 ساعة الماضية، بعدما قرر التجار العودة مُجدداً إلى أسواق الأوراق المالية بشكل مُثير للانتباه.

تحرك الأسعار لا يدعو للقلق

وقد تنبأ مُحللون بعدم تكرار نفس المشهد الذي حدث في عام 2019، موضحين بأن أسعار كافة العملات الرقمية تتحرك في خطوط مُستقيمة وهو أمر لا يدعو للقلق حتى الآن.

في المقابل، ترى شريحة أخرى من المحللين أن التصحيح على أسعار العملات الرقمية البديلة (Altcoins) أخذ يتسارع بشكل كبير، حتى أن المكاسب التي تحققت لتلك العملات في العام الجاري تم القضاء عليها وهو أمر شبيه بما حدث في عام 2019.

في العام الماضي، بلغ إجمالي القيمة السوقية للعملات الرقمية في أول يناير 2019 نحو 127 مليار دولار، ومع انتهاء العام بلغت تلك القيمة حوالي 193 مليار دولار، لكن هذا يرجع إلى حد كبير إلى المكاسب التي تحققت لعملة بيتكوين الرقمية الأشهر والأوسع انتشاراً.

وشهدت العملات الرقمية مع مطلع العام الجاري أداءً إيجابياً لافتاً حتى الآن، على مستوى المكاسب حيث بلغ مُعدل الربح الأقصى للسوق ككل نحو 36% منذ بداية 2020.

استمرار التصحيح يُعيد للأذهان موجة 2019

ولاحظ التجار والمحللون بالفعل أوجه التشابه التي من الممكن أن تحدث هذا العام مقارنة بعام 2019، وذلك في حال استمرت موجة التصحيح السعرية للعملات الرقمية متجهة إلى منطقة أعمق.

مصدر القلق الثاني، بحسب المحللون، أنه إذا كان هذا هو ذروة الارتفاع للعملات الرقمية في عام 2020، فربما يكون هناك ارتفاعًا آخر أدنى مما تحقق، وهو ما يُشير إلى “أننا لا نزال في سوق هابطة”.

وقال أحد المحللين إنه “واثق من أن الأمور ستستأنف زخمها الصعودي بمجرد بلوغ قاع آخر للعملات الرقمية، والذي سيكون أعلى من السابق”.

ويرى آخرون أن هناك إجماع من قبل المتداولين، وفقاً للمخططات الفنية، أن هناك منطقة إعادة شراء على عملة بيتكوين (BTC) تدور في فلك 8000 دولار في المدى القصير إلى متوسط الأجل، خاصة وأن هناك منطقة دعم قوية للعملة عند 8300 دولار، وبالتالي فإن التصحيح عند ذلك النطاق يمكن أن ينجح.

وإذا حدث الأمر السابق مع عملة بيتكوين، فإن هذا من شأنه القضاء على معظم المكاسب التي حققتها العملات الرقمية البديلة (Altcoins) حتى الآن من هذا العام، وهو ما يجعل من تكرار سيناريو 2019 معقولاً تماماً.

حفاظ بيتكوين على مناطق الدعم.. مهم جداً

وبحسب (bitcoinist)، فإنه إذا فشلت العملة الرقمية الأشهر والأكبر (بيتكوين) في الحفاظ على مناطق الدعم الرئيسية لها، فإنه من المحتمل بشكل كبير أن تتلاشى مكاسب العملات الرقمية البديلة (Altcoins).

وبحسب موقع (كريبتوليديان)، فحتى تمام الساعة 12:27 بعد ظهر اليوم الأربعاء بتوقيت جرينتش، الساعة 3:27 عصراً بتوقيت السعودية، تراجعت العملة الرقمية بيتكوين (BTC) بنسبة 4.07% عند سعر 9219 دولار.

ورغم هذا التراجع، يرى المحللون أن ما يجري في الوقت الحالي هو تصحيح متوقع وسط ضبابية المشهد الاقتصادي العالمي خاصة مع تفاقم هشاشة الاقتصاد بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

مشاركة هذه الصفحة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن